الأربعاء، 30 سبتمبر، 2009

هل كنت أحتاج الذكريات ؟؟






عبثاً أحاول النسيان ..



عبثاً أمحو ما يجول بفكري من أمنيات اللقاء ..



عبثاً أتلو ترانيم الحزن حتى أقنع نفسي أنك رحلت ..



..........................................



لـــــــــكن أحداث الزمن .. تجبرني على البقاء في كوكب المعضلات ..



بين صور المقبرة والتعزيات ..



بين أشجان القلوب المُيتمات ..





هل كنتُ أحتاج الذكريات ؟؟!



هل كنت أحتاج أن أسمع المرثيات فيك لأبكي فقدك ؟؟



أم هل كنت أعي أنه سينقص من شهر رمضان يوم خصصناه لك ؟؟



مرَّت أيامه سريعة .. عشت فيه أنتظر يومك ..أنتظر قدومك .. أنتظر دعائك..



لم أود رحيله .. فبرحيله سأفقد أشياء كثيرة ..



ستفقد روحي نسائمه .. ستفقد روحي هداياه..



سيأتي العيد يتيماً وسيفقد وجودك في صلاته ..



وأنــا سأفقدك كما افتقدتك في كل حين ..

..

افتقدك ..لكني لم أنسك يوماً ...


ذكرك باقٍ مع تكبيرات صلاتي ..


ذكرك باقٍ مع مرثيات فؤادي ..


ذكرك باقٍ مع كلمات رواديد حُليلتي ..




كيف بقلوبهم حين رددوا:



شيخنا راح ...........والقلب صاح

صوت ناعي نسمعه ..آه من هالفاجعه ..

شيخنا راح ورحل شاللــــي يجيبه ..

شيخنا تعـــــــذر ترى منه طبيبه ..

شيخنا نام وغفى بحجر المصيبه ..

شيخنا اللي سافر مطول في مغيبه..

شيخنا منــــا انقطع والله نصيبه ..

شيخنا شــــحال اليودع له حبيبه ..

وانفجعنا من سمعنا .. شلون عزنا نشيعه ..آه من هالفاجعة ..



(( شيخنا صرنا عقب عينك يتامى ))..


رحم الله من قرأ سورة الفاتحه وأهدى ثوابها لروحه الطاهرة ..



...................................................








هناك تعليقان (2):

  1. تحتار القلوب النازمه ماتكتب والعقول ماتقول

    امام هذا الاب العضيم فقد المنا كثيرا فراقه

    ذكره باقي وصوته يردده مسمعي فاحتار هل رحل ام لم

    يرحلولكنني اكتشفت انه ليس من الضروري بقاء الجسد

    مادامت روحه هنا فسلاما مني على روحه الطاهر

    ابيات جميله ومشاعر اجمل واصلي ابداعك حبيبتي

    ردحذف
  2. إلى جنان الخلد أبي علي


    فلو هات
    وكيف بنا حينما تعايشنا كلمات
    حليلة بيك والله عظيمة ... بقدها ليك تصبح يتيمة
    أبونا راح .. وبدت الجراح

    هنا ... أستشعر لوعة الفقد

    وقفة إجلال لقلمك حبيبتي

    ردحذف