الثلاثاء، 11 أغسطس، 2009

خربشات حب..


هل أعيش طوعاً أم كرهاً أمام عنفوانك وجبروتك

أيها الحب المتمرد..

أجتحت قلبي ..

أجتحت كياني .. بل كل أركاني ..

مابك..ألا تملك رحمة ..أم أنك من الرحمة أتيت ؟؟!

انا لا أعلم ..

كل ما أعلمه أني فقدت السيطرة على تفكيري ومشاعري ..

ومع ذلك فأنا سعيدة..

فصورتهم ، صوتهم ومحياهم لايغيب عني..

هم.....

من تحلو لي رؤيتهم وأرقبها حتى في المنام..

هم ....

من أصبح حديثهم حديث وسادي..

هم ....

من علموني الحب..

هم ....

من علموني الوفاء..

هم ....

من أجبروا روحي على الحنين..


...........

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق