الثلاثاء، 18 أغسطس، 2009

هنا أحتاج من أحب..




حين تتصارع أحرف الحياة فتمتزج..

وحين تصبح النقاط على حروفها سهام تخترق صفوها..

لتُصيب الجرح..

تُعيد نزفه..تُعيد ألمه..تُعيد قسوته..

تُجبر دموعه على السقوط.. تماماً كما تتساقط قطرات الدم منه..

تُسقي أرضه وتكسوها بالحُمرة..

تستبدل زهورها..

ترسم طيف الحزن ليحلق في سمائها..

يشارك الغيوم..يُحطِّم الحُلم بسيوف الألم..


هنـــــا أحتاجُ من أُحب..

ليمسح دمعي .. ليُنسيني الألم ..

ليُبرئ الجرح.. ليُعيد بسمتي..


لكن من أحبهم في البعيد.........


قد يستشعر أحدهم حاجتي له .. حين يلتمس صمتي..


فيأتي ليشاركني في صمتي وفي جلوسي بين الأركان وحدي..


.....................

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق