الأحد، 16 أغسطس، 2009

بين سطور الزمن..قلبي المشتاق يبكي..





بين سطور الزمن ..أحببت أن أنقش رمزاً يجسد فرحتي

أو حتى ابتسامتي..

بل ليتني استطعت عدَّ نبضات قلبي وهي تخطو خطوات اللقاء..

لكنني وللأسف توقفت ..!!

توقفت حين خرجت مني آهة محرقة ورغماً عني..

توقفت حين دقَّ ناقوس الامل وقال لي عذراً..


أيها الأمل

من أنت حتى تسيطر عليَّ وتجعل من حياتي ومشاعري أرضاً تدوس عليها متى شئت أحياناً لتخيبها

أو تفرش لها ورداً أحمراً احياناً أخرى لتداعبها ..

أيها الأمل : أنت من جعلت قلبي المشتاق يبكي


قلبي المشتــــــــاق يبكي


نزفُ عيني يأبى أن يحكي ويحكي


سطرُ أشجاني يرسوا


عبر أمواج المحبةِ بل بقلبي


يعزف الآهاتَ لحناً مُشجياً


في كياني يدوي يدوي..


...............................



هناك تعليقان (2):

  1. ويكاد صوت نبضك يصل إلى مسامعي غاليتي ,,

    :)

    .. أمـا ذآك الأمل ..

    فأجعليه تابعاً لك .. لا عكس ذلك ,,

    كلما أردتي أن تبتسمي أكثر ..

    زيدي جرعات الأمل في داخل روحك أكثر ..

    فالأمل ..

    أسم كنتِ تحبينه .. ولا تزآلين

    أعلم ,,

    :)

    ردحذف
  2. لاتجعلي قلبك من الشوق يبكي
    بل أجعليه عنقوداً من الأمل

    فالشوق .. قد نعشقه أحياناً

    دمتِ بود

    ردحذف